اخبار السعودية

ما هي منصة بلدي

ما هي منصة بلدي

ما هي منصة بلدي .. منصة بلدي هي موقع إلكتروني وتنفيذ حاذق يسهل ويوحد الأفعال البلدية ويحولها إلى إجراءات إلكترونية من خلال مدخل موحدة للخدمات البلدية تعفي المستفيد من الحاجة لزيارة الأمانات أو البلديات للحصول عليها وتساهم في خفض المدد الزمنية للاستحواذ على الرخص والتصاريح وتحقق الرضا عن معدّل الخدمات، إليكم أهدافها والخدمات التي تقوم بتقديمها..

ترنو منصة بلدي إلى تنقيح جودة معدّل الخدمات البلدية الواجهة على جميع أمانات وبلديات المملكة، وتنشيط دور المستفيدين كشركاء فاعلين، و تحسين معدّل رضاهم وتعزيز درجة ومعيار الشفافية بين جهات القطاع البلدي.

ميزات وخدمات بوابة بلدي:

تم تحديث بوابة بلدي بالتنسيق مع جهات القطاع البلدي المتغايرة لتصير البوابة الوطنية الداعمة للمجتمع البلدي. وتشمل هذه البوابة في المرحلة الحالية ثلاث خدمات رئيسية وهي:

– الخدمات التفاعلية التي تساعد في تدعيم مفهوم الشراكة المجتمعية لتحسين براعة الخدمات الواجهة للمستفيدين.

– الخدمات الإلكترونية التي تعاون على تقديم الطلبات الإلكترونية لتنقيب الرخص الأكثر استعمالًا.

– الخدمات المعلوماتية والتي تساند المستفيدين من اتخاذ القرارات ذات الرابطة بما يساهم في ترقية معدّل الرضا عن جهات القطاع البلدي .

يمكنكم الدخول إلى منصة بلدي من هنا

منصة بلدي

إن التطور التقني الذي تعيشه المملكة بتسارع، يحتسبُّ مؤشراً إيجابياً على الانتباه والسعي الحكومي لتيسير وصول المواطن إلى الخدمات المقدَّمة له في وقت أقصر، وتسريع حصوله أعلاها أيضاًً.

وكل هذا التطور مدعاةٌ إلى تحضير أعمال الجهات التي تطرح خدماتها إلكترونياً ضمن المنصات الإلكترونية، أو التطبيقات الهاتفية كنظام “أبشر” الذي اقتطع المسافة والجهد على المدني والمقيم بعدما أطلقته وزارة الداخلية وأتاحت لهم إجراء معاملاتهم المخصصة بهم دون الحاجة إلى إعادة نظر الإدارات.

وتجاوزاً للجانب الأمامي الفائتة -التي أشرنا فيها إلى أنشطة المملكة على المنحى التقني-، فإننا نذكر هنا واحدة من المنصات التي قدمتها وزارة الأمور البلدية والقروية باحترافية فائقة وهي “منبر بلدي”؛ لتصير منفذًا تجمع الكمية الوفيرة من خدماتها التي أصبح المستفيد -على يدها- على مقدرةٍ من إنجازها دون الاحتياج إلى الحضور إلى المراكز البلدية.

وتهدف البوابة إلى تطوير براعة معدّل الخدمات البلدية الجانب الأمامي للمواطنين والمقيمين في مختلف أنحاء المملكة، وتنشيط دور المواطن كأحد الشركاء الفاعلين في التنمية، بالإضافةِ إلى مشاركتها في إنشاء أصلٍ موثق للبيانات البلدية العامة والتقارير الإحصائية.

وتعتبر “بلدي” البوابة الرئيسية الداعمة لأطراف المجتمع البلدي ما بينَ مشرِّعٍ، ومقدِّمٍ للخدمات البلدية، وأيضا المستفيدين. إضافةً إلى أنها تقدِّم الخدمات والمعلومات البلدية بجودة عالية وتعزِّز مبدأ التشاركية، وتساهم بشكلٍ مباشر في إعزاز براعة الحياة بالمملكة. وتتعدد خدمات البوابة

-ما بين الخدمات المقدَّمة للأفراد أو الخدمات المقدَّمة للمؤسسات الهندسية- مثل منفعة مناشدة إعداد وتدريب المنشآت لإدارة وتشغيل وتصليح محطات البترول، ومراكز المساندة على الطرق الإقليمية، وتقديم وظيفة خدمية رسم تقديم سلع التبغ؛ وهي منصة تعاون أصحاب المطاعم، والمقاهي الشعبية، ومن في حكمهم، والراغبين في تقديم سلع التبغ على الإفصاح، إضافة إلى ذلك دفع المبالغ الحصيلة من المبيعات لإدارة الإفصاح بصورة شهرية بواسطة هذه المنصة.

ومن حيث الإنجاز، فإن الأرقام التي تحققها البوابة تمثِّل نجاحاً ملموساً وواضحاً ومشرِّفاً. فكمثال على هذا؛ كشفت وزارة الأمور البلدية والقروية طوال شهر تشرين الأول من هذا العام 2020م عن إنجاز ما يكثر عن 170,000 رخصة بلدية تجارية وإنشائية طوال الربع الثالث من العام نفسه.

ولذا على يد بوابة “بلدي” الإلكترونية، إضافةً إلى أن الأمانات والبلديات -على مستوى المملكة- قد أنجزت زيادة عن 154,000 رخصة. وكل ذاك العمل المبذول، والنجاحات الثمينة المسجَّلة يتمحور هدفها بخصوص المشاركة الفاعلة في التغير الرقمي وتحقيق القيادة في تقديم الخدمات الحكومية رقمياً، وذلك ما تحاول إليه المملكة على يد الكثير من مستهدفات رؤيتها 2030، والتي بتحقيقها ستكون خدمة المدني أسهل، وإسهامه في الإنماء الوطنية مشاركة فاعلة ونافذة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى