اخبار العالم

تفاصيل حملات تفتيش لمكافحة ارتفاع الأسعار في تركيا

تستمر وزارة التجارة التركية في مكافحة ارتفاع ل الأسعار في تركية، والتي رصدت ارتفاع كبير تأثراً بحالة عدم الاستقرار التي تضرب البلاد الفترة الحالية جراء هبط الليرة التركية لأسعار غير مسبوقة حيث فقدت العملة 15% من قيمتها مرة واحدة خلال العام  الجاري.

 

تواصل وزارة التجارة عمليات التفتيش في سبيل مكافحة ارتفاع الأسعار في تركيا، ومن أجل الكشف عن الزيادات الباهظة في أسعار المنتجات الغذائية والاحتياجات الأساسية.

وذكر موقع TRT HABER التركي ؛ أن حملات التفتيش أسفرت عن تطبيق مخالفات على المحلات والأماكن تبيع السلع بزيادات غير مبررة في أسعار المواد الغذائية.

أداوت مكافحة ارتفاع الأسعار في تركيا

وشملت حملات التفتيش إلى جانب مراقبة الأسعار؛ التفتيش والرقابة أيضاً عن أوزان المواد التي تُباع.

ويشرف مسؤولو وزارة التجارة وفرق الشرطة على عمليات التفتيش والرقابة في الأسواق.

وتقوم فرق التفتيش بمراقبة فواتير المنتجات وأسعارها في المتاجر الكبيرة واحدة تلوى الأخرى لمكافحة ارتفاع الأسعار في تركيا وضد الزيادات غير العادلة في الأسعار.

وشهدت مدينة سامسون التركية تفتيش 500 مكان عمل اعتبارًا من 16 سبتمبر، وتم فحص 4200 فاتورة منتج واحداً تلو الآخر، وتم إجراء عمليات التفتيش اللازمة لمعرفة إذا كان هناك أي مخالفة في الزيادات.

أربع فرق من أربع جهات للقضاء على الاحتكار

وفي سياق متصل، كشف رئيس بلدية سامسون الكبرى، جميل كوكسال، عن تفاصيل حملات التفتيش لمكافحة ارتفاع الأسعار في تركيا.

وقال كوكسال، إن المنتجات الأساسية التي يحتاجها كل منزل تم فحصها، مشيراً إلى أن الفرق تعمل على منع تخزين المواد في مستودعات معينة وبيعها عند وجود زيادة في الأسعار.

وأضاف: “منذ اكتشافنا مخالفات في 60 مكان عمل تم إخبار مديرية التجارة وتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة”.

وأشار رئيس بلدية سامسون إلى أنه يمكن للمستهلكين الاتصال بخط الشكاوي ALO 175 التابع لوزارة التجارة.

والجدير بالذكر أن حملات التفتيش التي تقوم بها وزارة التجارة التركية تهدف إلى منع الاحتكار ومكافحة ارتفاع الأسعار في تركيا، خاصة بعد ارتفاع سعر الدولار مقابل الليرة التركية.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى